أضواء

شيرين: أنا خجولة وإسمي الحقيقي أشجان

قالت الفنانة شيرين إن اسمها الحقيقي أشجان محمد السيد عزام، وإن شخصيتها خجولة جدًا، ولما كان حد يكلمها كانت تخاف ووجهها يعرق. شيرين في برنامج سيرة الحبايب

أضافت في برنامج “سيرة الحبايب” الذي يعر ض على شاشة قناة “TeN” من تقديم الإعلامي عمرو عبدالحميد والفنانة جيهان خليل، أن شخصية شيرين مختلفة عن أشجان.

أوضحت: ” استطعت الحفاظ على ملامحي طوال رحلتي الفنية، ولا أحب الكذب أبدًا، والسر في الحفاظ على ملاحمي أني عمري ما غيرت من أي حد”.

تابعت شيرين أن صراحتها تسبب لها مشاكل في العمل، قائلة: “بسببها ممكن حد يتصل بي ويقولي ليه شيرين تقولي كده فضحتينا”.

استطردت أنها لم تكن مدللة في مرحلة الطفولة، مشيرة إلى أنها بدأت تعليمها في مدرسة للراهبات، وبعدها مدرسة ابتدائية مشتركة، ثم التحقت بمعهد البالية في الهرم، وكشفت عن تفاصيل الدراسة قائلة: “كان النظام مثل الفنية العسكرية والشرطة، كان يدرس لنا خبراء روس في الرقص، ومفيش حاجة اسمها أدخل بعد الخبير أو الخبيرة الفصل، وكانت هناك تعليمات أن أي زميل أكبر مني سنًا، أقف له لعمل تحية”.

نرشح لك: إلهام شاهين تعترف: ظلمت سماح أنور

شاهد: أين اختفى هؤلاء!!

شيرين في برنامج سيرة الحبايب

أوضحت: ” استطعت الحفاظ على ملامحي طوال رحلتي الفنية، ولا أحب الكذب أبدًا، والسر في الحفاظ على ملاحمي أني عمري ما غيرت من أي حد”.أوضحت: ” استطعت الحفاظ على ملامحي طوال رحلتي الفنية، ولا أحب الكذب أبدًا، والسر في الحفاظ على ملاحمي أني عمري ما غيرت من أي حد”.أوضحت: ” استطعت الحفاظ على ملامحي طوال رحلتي الفنية، ولا أحب الكذب أبدًا، والسر في الحفاظ على ملاحمي أني عمري ما غيرت من أي حد”.أوضحت: ” استطعت الحفاظ على ملامحي طوال رحلتي الفنية، ولا أحب الكذب أبدًا، والسر في الحفاظ على ملاحمي أني عمري ما غيرت من أي حد”.أوضحت: ” استطعت الحفاظ على ملامحي طوال رحلتي الفنية، ولا أحب الكذب أبدًا، والسر في الحفاظ على ملاحمي أني عمري ما غيرت من أي حد”.أوضحت: ” استطعت الحفاظ على ملامحي طوال رحلتي

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق