وجوه

أزمة المرض تنتصر لـ شريف مدكور

إسراء إبراهيم مرض شريف مدكور

حالة من القلق أصابت متابعي الإعلامي شريف مدكور منذ تداول صورًا له داخل إحدى المستشفيات، ليظهر بعدها شريف مدكور في فيديو بثه عبر صفحته الرسمية على “فيس بوك” ليطمئن جمهوره بأنها تعرض لمشكلة بسيطة في القولون.

شكرًا لكل الناس انا بخير الحمد لله

Posted by Sherif Madkour on Tuesday, April 23, 2019

بعد ساعات أعلن شريف خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “رأي عام”، المُذاع عبر شاشة “TeN” مع عمرو عبد الحميد، عن إصابته بورم “بسيط” في القولون كما وصفه، موضحًا أنه سيخضع لعملية لإزالة الورم في أول أسبوع من شهر رمضان المُقبل.

ومنذ إعلان شريف إصابته بالمرض، لا تنضب الكلمات الموجهة له من الدعاء وتمني الشفاء العاجل له، وأن تمر الأزمة بسلام، حتى أن شريف أشار إلى أنه تلقى نحو 7000 رسالة للاطمئنان عليه منذ دخوله المستشفى.

“مدكور” شخص مسالم، طلته مبهجة وخفيفة على الشاشة، تجده أغلب الوقت متسقًا وواضحًا مع ذاته، ورغم ذلك لم يسلم أبدًا من التعليقات المؤذية والسلبية، بسبب تقديمه للبرامج الاجتماعية الخفيفة، التي تهتم بها أغلب النساء، وهي أسباب غير منطقية للهجوم وتوجيه الانتقادات له لأنه لم يؤذي أو يهاجم أحدًا يومًا.

على مدار السنوات التي قدم فيها شريف أشهر برامج الترفيه الاجتماعية، كان يتلقى على الهواء رسائل ومداخلات مؤذية للنفس وتسيء لشخصه، لكنه كان يُقابلها بكل ابتسامة وصفاء نفس، مُعلنا عن نموذج راقي في التسامح والتصالح مع الذات، وتقبل فكرة الاختلاف في الرأي حتى وإن كان المختلف معه لا يستحق ذلك التسامح لما يسببه من أذى نفسي وانتهاك لحرية الآخرين.

لم تتوقف تدخلات الناس عند رأيهم في برنامجه فقط، بل وصل الأمر لتدخل في عدم زواجه حتى الآن، أو ما يرتديه من ملابس، وأوضح شريف إلى أنه تعرض للعديد من الأذى والتعليقات المسيئة ومن بينها ما تعرض له في محطة “بنزين” حيث قال أن عمال المحطة منه، قائلين: “ده اللي بيقدم برامج الطبخ، شوفوا راكب عربية شكلها إيه”، ورغم ذلك أعطى العامل “بقشيش”، وقال له: “الفلوس دي مش مني ده رزق من ربنا، زي ما ربنا بعتلي الرزق عشان أجيب العربية اللي راكبها”.

لأول مره شريف مدكور يرد علي كل منتقدية بقوه ويفتح النار علي كل شخص غلط فيه! #شارع_شريف

لأول مره شريف مدكور يرد علي كل منتقدية بقوه ويفتح النار علي كل شخص غلط فيه!#شارع_شريف

Posted by Al Nahar on Monday, September 17, 2018

شريف كان يصفه العديد من الأشخاص بأنه “فرفور” لتقديمه برامج المرأة، لكنه كلما تحدث عن نفسه وحل ضيفًا على البرامج تجده شخصية مختلفة تمامًا عن القالب الذي وضعه فيه منتقديه، فحققت حلقته مع سمر يسري في برنامج”أنا وأنا” نجاحًا كبيرًا في تغيير صورته النمطية لدى الناس، حيث كشف “مدكور” خلالها عن تغسيله للأموات ولكنه توقف عن ذلك مؤخرًا، موضحًا أنه يقوم بهذا الشيء كنوعٍ من أنواع السلام الداخلي، وأن مهمة تغسيل الأموات شيء ضروري لأنه يقوم بوضع الجثة في مظهر حسن لأنها ستقابل الله سبحانه وتعالى.

وعن وصفه بـ”الرجل الفرفور” سيُعرضون أمامه يوم القيامة، وسيطلب من الله سبحانه وتعالى أن يأخذ بحقه من هؤلاء، مؤكدًا على أنه غير مسامحهم جميعًا، كما كشف عن دخوله في مشاجرات وصلت لإصابته بسلاح أبيض لدفاعه عن إحدى السيدات من التحرش، واصفًا نفسه بأنه “يتحول” في مثل تلك المواقف.

مع أول أزمة تعرض لها شريف تجد بساطته وتسامحه النفسي ومع الآخرين، انتصر على المرض والمرضى من النفوس، بملايين الدعاء من محبيه ومتابعيه، حتى من لم يتابعه يومًا على الشاشة، حتى أن له جمهورًا كبيرًا من الأمهات سترافقه دعواتهم حتى يخرج من أزمة المرض منتصرًا وأكثر تسامحًا وحبًا للناس.

مرض شريف مدكور

نرشح لك: محمود الجندي.. “معاوية” الباحث عن الله

شاهد: يوم مش عادي في ضيافة الإعلامية سالي عبد السلام

 

الوسوم
إغلاق
إغلاق