حدث بالفعل

فضيحة جديدة لـ فيسبوك بشأن بيانات المستخدمين

عثر باحثون في شركة معلوماتية تدعى “UpGuard” على مئات الملايين من الملفات المتعلقة بمستخدمي فيسبوك ، مخبأة في سيرفرات التخزين السحابي الخاصة بشركة أمازون، والتي تم نشرها عن طريق الخطأ.

ويأتي هذا الاكتشاف بعد نحو عام على كشف فضيحة “كامبريدج أناليتيكا”، التي أظهرت كيف أن معلومات مستخدمي فيسبوك غير آمنة ومعرضة للكشف، وفقًا لما أوردته سكاي نيوز عربية.

وأوضحت شركة “UpGuard”، أن شركة تدعى “Cultura Colectiva ” الإعلامية، التي تتخذ من مكسيكو سيتي مقرا لها، قامت بتخزين 540 مليون سجل خاص بمستخدمي فيسبوك، بما في ذلك أرقام التعريف والتعليقات وردود الفعل وأسماء الحسابات.

وتم إغلاق قاعدة البيانات هذه، الأربعاء، بعد أن نبهت وكالة بلومبرغ إدارة فيسبوك، التي تواصلت بدورها مع أمازون.

قاعدة بيانات أخرى ضمت بيانات مستخدمين، وهي خاصة بتطبيق يسمى “At the Pool”. وشملت البيانات أسماء، وكلمات مرور، وعناوين البريد الإلكتروني لـ 22 ألف شخص.

ولم تتمكن شركة “UpGuard” من تحديد المدة التي بقيت هذه البيانات مكشوفة خلالها، إذ أصبح يتعذر الوصول إلى قاعدة البيانات أثناء تدقيق الشركة المنتجة للتطبيق، في الأمر.

يشار إلى أن فيسبوك يشارك هذا النوع من البيانات مع “مطوري الطرف الثالث” لسنوات، قبل اتخاذه بعض الإجراءات الأكثر صرامة مؤخرا.

ويمكن أن تكون مشكلة تخزين المعلومات بصورة علنية منشرة بشكل أكبر من المتوقع، إذ عثرت “UpGuard” على نحو 100 ألف قاعدة بيانات تستضيفها أمازون، لأنواع مختلفة من البيانات، والتي من غير المفترض أن يكون بعضها علنيا.

نرشح لك: سمية وأحمد.. قصة حب بدأت في “الحلال” وانتهت على “فيسبوك”

شاهد: هبة الأباصيري في حلقة جديدة من برنامج “مش عادي”: “لا يمكن أن أرتبط بهذا الرجل”

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق