وجوه

في عيد ميلادها الـ 32.. 5 شائعات طاردت إيمي سمير غانم

أسماء شكري عيد ميلاد إيمي سمير غانم

 

1- مرضها الخطير

كانت البداية في سؤال والديها؛ الفنان سمير غانم والفنانة دلال عبد العزيز، خلال لقائهما في برنامج “تلاتة في واحد” تقديم الفنانة شيماء سيف، في إبريل 2017، عن أكثر شيء يُبكيهما؟ لتجيب “دلال” بأنه مرض “إيمي” – والذي لم تفصح عن تفاصيله – داعية لها بالشفاء، وذِكْر “غانم” أنه أكثر من بكى عليها بسبب مرضها هذا؛ لدرجة أنه كان لا يتحمل رؤيتها وهي مريضة.

استغلت العديد من وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية، عدم ذكر تفاصيل مرض “إيمي” من قِبَل والديها، في نشر إشاعة بأنها تعاني مرضًا خطيرًا، أوصله البعض لإصابتها بالتهاب الكبد الوبائي “فيروس سي”، مما أثار قلق جمهورها ومحبيها.

حتى نفت “إيمي” هذه الشائعة خلال ظهورها مع الفنانة غادة عادل في إحدى حلقات برنامجها “تع إشرب شاي”، فأوضحت أن مرضها لم يكن خطيرًا لهذه الدرجة، وإنما اقتصر على نقص في المناعة سبَّب لها أنيميا وسرعة في ضربات القلب وارتفاع إنزيمات الكبد، ولم يصل الأمر إلى إصابتها بـ “فيروس سي”.

نرشح لك: أحمد فؤاد سليم.. كيف صنع الأستاذ مدحت قصة “أنا شهيرة”

أشارت “إيمي” إلى أن حديث والديها مع شيماء سيف، كان أثناء فترة مرضها، لافتة إلى أن الحلقة تمت إذاعتها بعد تسجيلها بشهر ونصف، وكانت قد شُفيت من هذه الوعكة الصحية وتقضي فترة النقاهة، ولكن جاء موعد إذاعة حلقة والديها متزامنًا مع مرض والدها ودخوله العناية المركزة، مما زاد من انتشار شائعة مرضها الخطير.

2- خلافها مع زوجها

وهي الشائعة التي تداولتها صفحات مجهولة على مواقع التواصل الاجتماعى، بعد أسبوعين فقط من زواجهما، فقد زعمت هذه الصفحات أنهما دخلا في خلافات عنيفة وهما يقضيان شهر العسل في الخارج، مما اضطرهما للرجوع إلى القاهرة سرًا، وهو الأمر الذي نفاه أصدقائهما المقربون.

تكررت نفس الشائعة مؤخرًا، ولكن بشكلٍ آخر، فقد زعم الكثير وجود خلافات بين “إيمي” و”الرداد” بسبب غيرتها الشديدة من الفنانة هنا الزاهد، بطلة فيلمه الأخير “عقدة الخواجة”، ولكن “إيمي” أخرست الألسنة بحضورها العرض الخاص للفيلم لمؤازرة زوجها، كما حرصت على التقاط الصور معه برفقة منتج الفيلم أحمد السبكي.

ثم نفى “الرداد” هذه الخلافات خلال لقائه مع الإعلامية منى الشاذلي في برنامج “معكم”، موضحًا أنها ليس لها أي أساس من الصحة.

 

https://www.youtube.com/watch?v=kUpsaqcsKIo

3- حمْلها

انتشرت إشاعة حمل إيمي” بشكلٍ كبير بعد شهور قليلة من زواجها، حتى نفى زوجها حسن الرداد هذه الشائعة خلال لقائه في برنامج “ET بالعربي” في أكتوبر 2017، موضحًا أنه فوجيء أثناء وجوده في كندا ببعض الأشخاص في المطار يباركون له على حمل “إيمي”، ليرد عليهم بأنه خبر غير صحيح.

ثم نفت والدتها أيضًا الفنانة دلال عبد العزيز، هذا الخبر في إحدى لقاءاتها في الشهر نفسه، عندما سألها المذيع: “سمعنا كلام كتير عن حمل إيمي هل صحيح؟” لتجيبه قائلة: “لا لسه.. يارب إن شاء الله ربنا يديها”.

4- حجابها واعتزالها

نشرت “إيمي” على حسابها الشخصي عبر موقع تبادل الصور “إنستجرام” في نوفمبر 2017، صورة لها مرتدية عباءة سوداء وحجاب.

أثارت هذه الصورة جدلًا واسعًا لدى متابعيها وجمهورها ووسائل الإعلام أيضًا، والذين اتخذوها دليلًا على ارتداءها الحجاب بل ونيتها للاعتزال، وزاد من انتشار هذه الشائعة نشر “إيمي” صورة “سيلفي” أخرى في يناير 2018، مرتدية العباءة والحجاب أيضًا، لتتجدد الشائعة وبقوة هذه المرة.

View this post on Instagram

😊 @rsquared_abaya 🌹

A post shared by Amy Samir Ghanem (@amysamirghanem) on

ثم نفت “إيمي” هذه الشائعة بشكل غير مباشر، بأن نشرت بعد هذه الصورة مجموعة من الصور لها بدون الحجاب.

5- خلافها مع شقيقتها دنيا

تداولت بعض وسائل الإعلام شائعة خلاف “إيمي” مع شقيقتها الفنانة دنيا سمير غانم، خاصة بعد قلة ظهور الأولى في الصور الخاصة بزفاف “دنيا”، وبرَّرت بعض مواقع التواصل الاجتماعي ذلك بسبب غيرة “إيمي” من شقيقتها وخلافاتهما الدائمة، وهو ما نفته “إيمي” أيضًا، مؤكدة أن اختفائها هذا كان بسبب انشغالها بمتابعة تنظيمات الحفل، حتى لا يحدث شيء خارج عن المألوف يفسد فرحة أختها، مؤكدة أن هذا هو دور الشقيقة، متمنية لـ “دنيا” حياة سعيدة.

حيث أوضحت “إيمي” خلال لقائها مع الإعلامية هالة سرحان في برنامج “آن الأوان”، بأنها لم تستمتع بفرح “دنيا”؛ بسبب انشغالها طوال الحفل بسؤال بعض الحضور عن هوياتهم، مؤكدة أنهم لم يكونوا من “المعازيم”، مما جعلها تقضي معظم الحفل في ملاحقتهم وسؤالهم: “إنتوا مين؟”

عيد ميلاد إيمي سمير غانم

نرشح لك: ١٠ تصريحات لوفاء محمد السبع.. أبرزها رفض والدها لمسلسل “محمد رسول الله”

شاهد: يوم مش عادي في ضيافة الإعلامية إنجي علي

 

الوسوم
إغلاق
إغلاق