شاهد

فيديو: قصة أغنية رثاء عبد الناصر التي رفضت أم كلثوم إذاعتها

كشف الإعلامي محمود سعد، أن كوكب الشرق أم كلثوم كانت تتلقى العلاج في روسيا، وقت وفاة الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، وعادت منها على الإذاعة مباشرة لتسجيل أغنية لـ”عبد الناصر”، كتبها نزار قباني. أغنية أم كلثوم لعبد الناصر

استعرض “سعد” خلال حلقة مساء الجمعة، من برنامج “باب الخلق”، المُذاع على قناة “النهار”، تسجيل صوتي للإعلامي الراحل وجدي الحكيم، يروي كواليس تلك الأغنية، قائلًا إن مصر كلها حزنت على فراق “عبد الناصر”، ولكن حزن أم كلثوم كان عظيمًا وعميقًا، فأغلقت على نفسها الأبواب ولم يستطع أحد أن يتصل بها، ومنهم نزار قباني.

أضاف “الحكيم” أن “قباني” اتصل به هاتفيًا ليبلغه أنه كتب قصيدة في رثاء الزعيم الراحل، ولكنه لا يستطيع الوصول إليها، فملاه كلماتها، تابع الإعلامي أنه ترك له النص لتقرأه، وبعدها بيوم اتصلت به لتطلب منه أن يرسلها إلى الموسيقار رياض السنباطي لتلحينها، وقد لحنها الأخير بطريقة “التراكات”، والتي كانت حديثة بالنسبة لأم كلثوم.

أردف أنه في يوم التسجيل، كان معها في الإذاعة حيث ظلت تسجلها من الثانية عشر منتصف الليل، وحتى الثامنة صباحًا، حيث كانت تغني جملة وتنهار بالبكاء، وتهدأ وتستأنف الغناء بعدها، لتخرج أغنية “في رسالة إلى الزعيم” إلى النور.

استطرد قائلًا إنه بمجرد وصوله إلى المنزل، تلقى اتصالًا من “إحسان” سكرتيرتها، ومديرة المنزل تخبره أن كوكب الشرق تريده في منزلها فورًا، فذهب إلى منزلها، فأخبرته: “الأغنية اللي سجلناها متتزاعش، لأن في رئيس هيحلف اليمين وهو اللي هيصدر قرار الحرب منغلوش عليه، حزننا على عبد الناصر هيظل في قلوبنا إلى الأبد”، وطلبت منه سحب الأغنية من الإذاعة وعدم إذاعتها أبدًا.

أغنية أم كلثوم لعبد الناصر

نرشح لك: شاهد: سبب وضع محمود سعد وردة حمراء بجوار قلبه

شاهد: يوم مش عادي في ضيافة الإعلامية إنجي علي

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق