حصري

مجانين في حب الرسم

حنان أحمد راشد مجانين في حب الرسم

مجانين في حب الرسم، كل منهما له طريقته الخاصة التي اتخذها للتعبيرعن فنه وموهبته، فمنهم من اتخذ من الملابس واليوسفي وسيلة للرسم، ومنهم من استخدم حبات الرز والفاصوليا وقام بالرسم عليها.

الرسام الشاب محمد وحيد صاحب موهبة خاصة، صنّف نفسه بأنه صانع البهجة، يهوى كل أنواع الفنون ويخرج عن التقليد، فهو مثل الساحر يحول بيداه المواد البسيطة إلي لوحات فنية مبتكرة.

محمد اتخذ طريقة جديدة في الرسم؛ حيث قام باستخدام الملابس وحوّلها بلمساته الدقيقة إلي لوحة فنية رائعة؛ لكوكب الشرق أم كلثوم والشحرورة صباح، وباستخدام الخيوط أبدع في رسم الأميرة ديانا.

علي الرغم من أن محمد لم يكمل حياته الدراسية وسافر بعد إتمام مرحلة الثانوية إلي إحدي الدول العربية للعمل هناك، إلا أنه في هذه الفترة من حياته اكتشف موهبته الحقيقية.

حيث كان محمد في يوم من الأيام يقوم بتنظيف غرفته ويقوم بفصل الملابس المتسخة عن الملابس النظيفة، وعندما انتهي وجد أن الملابس اتخذت شكل منسق وألوان متناسقة يمكن أن تكون لوحة رائعة، فجاءته فكرة الرسم بالملابس، وقام في هذه اللحظة بإخراج كل الملابس من الدولاب وبدأ برسم نفسه، حيث استغرق ذلك منه 4 ساعات، ثم قام بوضع الرسمة علي الفيس بوك، وقد حازت علي إعجاب العديد الذين انبهروا بفنه وبدأوا يطالبوه برسم المزيد من اللوحات، وبالفعل قام برسم كوكب الشرق أم كلثوم حيث استغرقه ذلك ثلاثة أيام، وبدأت رسوماته في اكتساح السوشيال ميديا.

ولم يقتصر محمد علي الملابس فقط، بل قام برسم سندريلا السينما المصرية سعاد حسني باللب، وأبلة فاهيتا بالمكسرات، وأحمد حلمي علي رغيف العيش.

وبجانب موهبة الرسم، أبدع أيضًا في المونتاج والجرافيك، مما أهله للعمل بإحدى الشركات الكبرى، ولكن عدم إتمام دراسته حال دون ذلك.

ولأن الموهبة تدعمها الدراسة؛ قرر محمد إتمام دراسته والتحق بمعهد خاص للفنون المسرحية.

وموهبة أخري غير تقليدية اجتمعت مع محمد وحيد في حب الرسم ولكن بصورة مختلفة، وهو الفنان الشاب إسلام محمد صلاح.

بدأت موهبته وهو في عمر الزهور، حيث كان يرسم الرسومات الموجودة علي قصص الكارتون وعلي حوائط الحضانة، مما لفت انتباه والدته ووالده إلي موهبته، وبدأوا في تطويرها وأصبحوا يقوموا بشراء القصص والمجلات له لكي يقوم بالرسم والتلوين، حيث أعطي الرسم جانب مهم وكبير في حياته اليومية، وبدأ يلتحق بالمسابقات المدرسية وحازعلي العديد من الجوائز، مما جعله يدرك موهبته الحقيقية.

وكان حلم إسلام أن يلتحق بكلية الفنون الجميلة، لكنه لم يحالفه الحظ والتحق بكلية التجارة الخارجية جامعة حلوان، ولكنه أصر علي الاستمرار في موهبته، واستغل وقت فراغه أثناء الدراسة وقام برسم العديد من اللوحات الفنية لأصدقائه وأقاربه، إلي أن تخرج من الجامعة، ولكن واجهته مشكلة ارتفاع اسعار مواد الرسم؛ مما جعله يفكر في الاعتماد علي مواد أخري للرسم عليها.

وكانت بداية محاولاته الرسم باستخدام الشاي والعسل الأبيض حيث قام بتخفيف العسل الأبيض بالشاي، ورسم لوحة رائعة للفنان أحمد حلمي، وقد لاقت هذه اللوحة استحسان وإعجاب العديد من رواد السوشيال ميديا، مما أعطى إسلام حافز قوي للاستمرار في رسوماته، وهو ما أعطاه طابعا منفردا.

بدأ إسلام في استغلال كل ما تقع عليه يديه ويحوله إلي لوحة فنية، فقام بالرسم علي الأرز، الفاصوليا، اللبان، الموز، البرتقال، البقدونس.

رسم لوحة رائعة لكوكب الشرق أم كلثوم باستخدام بري أقلام الرصاص، ورسم لاعب الكرة العالمي محمد صلاح باستخدام اللب.

من أحلام إسلام، أن يلتحق بأحد برامج المواهب في العالم العربي، حتي يعرض موهبته أمام العالم بأكمله.

مجانين في حب الرسم

نرشح لك: تعرف على لعبة “مومو” التي حذرت منها دار الإفتاء

شاهد: يوم مش عادي في ضيافة الإعلامية إنجي علي

الوسوم
إغلاق
إغلاق