الملعب

أمير مرتضى: 3 صفقات في يناير.. ورفضنا التعاقد مع محمد محمود

أكد أمير مرتضى منصور المشرف العام على فريق الكرة بنادي الزمالك، أن الحديث عن صفقات ناديه خلال الانتقالات الشتوية المقبلة، أمر سابق لأوانه ، وأن هناك تركيز على المباريات المقبلة للفريق بالدوري والكونفدرالية الأفريقية والتى يبدأ الفريق مشواره بها خلال الايام المقبلة .

أوضح أمير مرتضى في تصريحات للموقع الرسمي للزمالك، أن تدعيمات الفريق في يناير ستكون في أضيق الحدود، وفقا لاحتياجات الجهاز الفنى للفريق، في ظل أن الفريق يضم أفضل العناصر المتواجدة في مصر.

وأشار أن صفقات الزمالك الشتوية لن تزيد عن 3 لاعبين فقط، وسيتم الاعلان عنها بعد التعاقد، مشيرا بأن اغلبية ما يتردد في وسائل الاعلام عن التفاوض مع لاعبين، كلام لا أساس له من الصحة .

نرشح لك: شاهد: عصام الحضري يتحدث عن “تكسير عظام” الشناوي وإكرامي

وأكد أمير مرتضى، أن صفقات الزمالك سوف تكون مميزة للغاية وعلى قدر طموحات عشاق القلعة البيضاء، موضحًا أن سياسية الدخول في صراع مع النادي الاهلي لخطف اللاعبين والتعاقد معهم، أصبحت غير متواجدة حاليا داخل القلعة البيضاء، مشيرًا أن ناديه يبحث عن احتياجاته فقط ولا يدخل في صرعات على لاعبين.

وأوضح أن الزمالك لم يدخل نهائيا في أى مفاوضات مع اللاعب محمد محمود، موضحا أن ماجد سامى رئيس نادي وادي دجلة، عرض اللاعب على الزمالك من أجل الحصول على خدماته .

وأشار أمير مرتضى ، أن سامي كشف له عن مفاوضات الأهلى مع محمد محمود، وطلب الدخول في مفاوضات لضم اللاعب، لكن كان الرفض من جانبنا لعدم الاحتياج له .

وأكد أن الزمالك يتواجد فيه بمركز محمد محمود كلا من طارق حامد ومحمد حسن ومحمود عبد العزيز.، مبديًا دهشته من محاولات البعض الزج باسم الزمالك في صفقات الأهلي وهو امر لم يحدث

بسبب الخطيب.. موعد أولى جلسات محاكمة مدحت شلبي

شاهد: أبرز أخطاء أحمد الشناوي حارس مصر الأول

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق