الملعب

اتحاد الكرة: لم نقصر في دعم الأهلي

علّق أحمد شوبير نائب رئيس اتحاد الكرة، على ما تردد خلال الساعات القليلة الماضية، بشأن عدم مساندة الجبلاية للنادي الأهلي في أزمته الأخيرة مع الاتحاد الإفريقي، قبل إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا أمام الترجي التونسي.

قال شوبير في تصريحات لبرنامج “ستوديو 93.7″، المُذاع على راديو “أون سبورت” الليلة: “تدخلنا لعدم رفع الإيقاف عن فرانك كوم والزوادي، ولم يكن بإمكاننا تعطيل رفع الإيقاف عن مدرج الفيراج”، رافضًا اتهام الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، لكارتيرون المدير الفني للأهلي بـ”المتواطئ”، في واقعة قطع وليد أزارو لقميصه.

أضاف نائب رئيس اتحاد الكرة: “مندهش جدًا مما يحدث، وأجريت اتصالات بهاني أبو ريدة في تونس، وأكد أنّ الأوضاع مطمئنة مع الأهلي ويُتابع ما يحدث، وهناك تنسيق كامل لضمان عدم تعرض الفريق الأحمر لأي معوقات أو أزمات خارج المستطيل الأخضر ولن نسمح بذلك، وأوصلنا رسائل للكاف بهذا المعنى”.

نرشح لك: كاف يجري بروفة للـ VAR قبل مواجهة الأهلي والترجي

زاد شوبير: “الأهلي ليس له ذنب في أخطاء مهدي بن عبيد ولا يمكن محاسبته عليها، فالأهلي أكبر نادٍ في إفريقيا ولن نسمح بظلمه، ومندهش حقًا من الهجوم الذي يتعرض له داخل مصر وخارجها”، متابعًا: “جمهور الترجي سيتأثر بشدة من حديث كاف عن كارتيرون”.

تابع نائب رئيس اتحاد الكرة: “طالبنا برفع الإيقاف عن أزارو وحاولنا لكن لم ننجح، والأهلي لم يصطحب أزارو من الأساس، وتلقيت دعوة كريمة من وديع الجريء رئيس الاتحاد التونسي لحضور المباراة، لكنني اعتذرت له واتفقنا على خطوات لتأكيد العلاقات القوية والأخوية بين الشعبين المصري والتونسي”.

يحل الأهلي ضيفًا على فريق الترجي التونسي، في تمام التاسعة من مساء غد الجمعة، في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا.

كارتيرون: الحكم لن يتأثر بضغط الجماهير

شاهد: أزارو.. إيقاف لم يستغرق 48 ساعة

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق