الملعب

تنبيه “الأعلى للإعلام” للبرامج الرياضية بشأن مباراة الأهلي والترجي

طالب المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، الوسائل الإعلامية وخاصة الرياضية، الالتزام بالموضوعية والروح الرياضية والمسؤولية المهنية في تغطية نهائي دوري أبطال إفريقيا، بين ناديي الأهلي المصري والترجي التونسي.

شدد المجلس في بيان منه اليوم، على ضرورة تهيئة الأجواء لمنافسة شريفة بين فريقين عربيين، ليكون النهائي الإفريقي عرسًا كرويًا يسرّ عشاق اللعبة في البلدين والوطن العربي والقارة الإفريقية.

نرشح لك: موعد مباراة الأهلي والترجي التونسي

ناشد المجلس عناصر اللعبة التحلي بالمسؤولية، خاصة وأنّ اللقب بات عربيًا وأي فريق يفوز به هو فوز للآخر، وتأكيد على ما يجمع الفريقين والبلدين من علاقات محبة وأخوة، وأنّ التنافس على الألقاب الرياضية لن يكون على حساب العلاقات الإنسانية والأخوة العربية، لا سيما المصرية التونسية التي تجمعها أواصر قوية تاريخية وسياسية ورياضية.

يأتي بيان المجلس، بعد ما رصدته لجنة ضبط الأداء الإعلامي الرياضي التابعة للمجلس الأعلى للإعلام برئاسة الناقد الرياضي فهمي عمر، والتي قدمت تقريرًا للمجلس أظهر مداخلات على بعض القنوات الفضائية، تناولت أحداث مباراة الأهلي المصري والترجي التونسي في ذهاب الدور النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا، والتي انتهت بفوز الأهلي بثلاثة أهداف مقابل هدف للترجي.

أوضح تقرير اللجنة أنّ المداخلات التي رُصدت، لم تلتزم بالمهنية أو معايير التحليل الموضوعي لفنيّات اللعب، وتعرضت لقرارات الحكم بالغمز واللمز، ما يعد انتهاكًا للمعايير المهنية وتغليبًا للميول الشخصية، كما حدث في قناتي “الحدث” و “ltc”، وما ورد على لسان مقدمي البرامج في القناتين من عبارات تزكي التعصب وتثير الفتنة بين الجماهير، دون إدراك منهم لواقع تلك الآراء على جمهور الناديين في مباراة العودة المقررة، ما ينذر بعواقب وخيمة حال استمراره في الأيام المقبلة.

طالبت اللجنة، البرامج الرياضية النأيّ بالنفس عما تبثّه وسائل التواصل الاجتماعي من أفكار هدامة، تفتقر إلى الروح الرياضية والمسؤولية الأخلاقية والاجتماعية، ولا تعبر إلا عن آراء أفراد لهم ميول وأهواء وأعماهم التعصب، كما وجّهت وسائل الإعلام كافة، التمسك بالانضباط المهني وتعظيم الإيجابيات التي تجمع بين الأشقاء، لتكون الرياضة وخاصة كرة القدم، أحد أهم الروابط التي تدعم الهوية الجغرافية للشعوب الإفريقية.

موقف “الإفتاء” من تعصب جماهير الأهلي والترجي

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق