حدث بالفعل

عمرو سلامة ينتقد رسام كاريكاتير “فتاة التجمع”

محمد الحلفاوي

انتقد المخرج عمرو سلامة، رسمة “الكاريكاتير” التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص واقعة “فتاة التجمع”.

وكتب سلامة معلقًا على الرسمة بصفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، “تويتر”: “ممكن أسأل الرسام هو بيقترح إيه برسمته؟ إن البنت لو لبست كده من حقه يتحرش؟ بجد وبشكل موضوعي وبدون مزايدة، لو هو شاف واحدة لابسة كده في الشارع، هو شايف من حقه يعمل إيه؟’’

وأعرب عن تعجبه من المنطق الذي تناول من خلاله صاحب الكاريكاتير موضوع رسمته قائلاً: ’’يعني عايز أتخيل نفسي بناقش الرسام بمنطقه مهما كان نوع منطقه، مش بمنطقي أو رأيي أنا’’

وأردف: ’’لو إنت معترف بالقانون، القانون برضه مش بيديلك أي حق من الحقوق السابق ذكرها، ولو إنت مهتم بالعادات والتقاليد والعيب واللي يصح ومايصحش، قواعد النخوة وولاد البلد الأصلية انك لو شوفت واحدة بتتعاكس مهما كانت لابسة إيه تخش تدافع عنها”.

واستطرد سلامة: “لو إنت شايف مفارقة منطقية بين لبسها وبين رفضها للتحرش فالمنطق اللي اكتسبناه كبشر بعد تطورنا من كوننا كائنات أقل إدراكا -على الاقل بعضنا- بيقول إن اللبس حرية شخصية وعدم اقتحام المساحة الشخصية حق أصيل للإنسان”.

واختتم قائلا: ’’لا بدين ولا بقانون ولا بعادات ولا بمنطق قادر أفهمك، بس أفهمك ليه، ده في حد ذاته تقريبا غباء مني أنا، حقك عليا أنا، كمل رسم، خليك في الرسم’’.

من جانبه رد سيف الشعراوي صاحب رسمة الكاريكاتير قائلا: “السائد في مجتمعنا هو أن لايمكن بنت هتقف في الشارع لابسة مايوه، وأنا هنا رسمتها لابسه مايوه باعتبار الكاريكاتير فن ساخر و فيه جزء كبير من المبالغة’’

وتابع مبررًا رسمته:’’هنا في الكاريكاتير هتلاقي أن الرجل مرسوم فوقه علامة تعجب مما يدل علي استنكاره أو تعجبه من وقوفها في الشارع بالشكل ده’’.

نرشح لك: فيديو جديد لفتاة التجمع صاحبة واقعة التحرش

وأضاف شعراوى: ’’الناس نسيت شئ مهم هنا في الكاريكاتير أن الرجل لم يعاكسها و لم يتحرش بها وهي من تهكمت عليه بدون أي وجه حق، وهذا ما أناقشه في الكاريكاتير.’’

وأشار إلى أن المدُعين الذين يتهكمون من النساء علي أقل أفعال الرجال يضيعون حق من تم التحرش بهم فعليا أصحاب القضية الحقيقة على حد تعبيره.

وأنهى كلامه قائلا: ’’أنا ضد التحرش إلي الأبد و لا أجد له مبرر علي الاطلاق، ولكن التعجب أو الاستنكار ليس تحرشاً،وهذا هو ما يناقشه الكاريكاتير، أتمني فكرتي تكون وصلت’’.

مؤخرا كان قد حدث جدل كبير حول مقطعي فيديو نشرتهما فتاة تدعى منه جبران المعروفة إعلاميا بفتاة التجمع على موقع التواصل الاجتماعى ’’فيس بوك’’ حاولت توثيق محاولات التحرش بها.

ممكن أسأل الرسام هو بيقترح إيه برسمته؟ إن البنت لو لبست كده من حقه يتحرش؟ بجد وبشكل موضوعي وبدون مزايدة، لو هو شاف واحدة…

Posted by Amr Salama on Saturday, August 18, 2018

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق