حدث بالفعل

البابا تواضروس يقرر غلق صفحته الرسمية على “فيس بوك”

قرر البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، غلق صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

وقال البابا في منشوره الأخيرة عبر موقع “فيس بوك” :”أحيي إخوتي وأبنائي الذين نهجوا نفس النهج طاعة لقرارات كنيستي المقدسة، الوقت أثمن عطية يعطيها الله لنا يوميا ويجب أن نحسن استخدامها، والمسيحي يجب أن يقدس وقته والراهب يترك كل شئ لتصير الحياة كلها مقدسة للرب”.

نرشح لك : “ساويرس” يعلن توظيف “أطفال التهريب” ببورسعيد

وأشار البابا إلى أن ضياع الوقت في الاهتمام بمواقع التواصل الاجتماعي صارت مضيعة للعمر والحياة والنقاوة.

كان البابا تواضروس قد أعلن حزمة قرارات بعد اجتماعه بلجنة الرهبنة وشؤون الأديرة بالمجمع المقدس داخل مركز لوجوس بوادي النطرون، كان أبرزها وقف قبول رهبان جدد في جميع الأديرة القبطية لمدة عام، مع وقف ترقية رهبان لدرجة قساوسة وقمامصة لمدة 3 سنوات.

كما حظر البابا الظهور الإعلامي بأي صورة ولأي سبب ولأي وسيلة لكل الرهبان، مؤكدًا أن من يتورط في ذلك سيعرض نفسه للتجريد من الرهبنة والكهنوت، ولهذا أعلن عدد من الرهبان عبر حساباتهم على “فيس بوك” غلقها خضوعًا لقرارات البابا الذي أمهل الرهبان شهرًا فقط لغلق أي صفحات أو حسابات والتخلي الطوعي عن هذه السلوكيات والتصرفات التي لا تليق بالحياة الرهبانية وقبل اتخاذ الإجراءات الكنسية معهم.

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق