أضواء

صفاء أبو السعود: أردت إجراء عملية تجميل والأطباء رفضوا

كشفت الفنانة صفاء أبو السعود عن رغبتها منذ طفولتها في إجراء عملية تجميل لأنفها موضحة أن جميع الأطباء رفضوا طلبها.

وتابعت “أبو السعود” في حوارها مع الإذاعية يارا الجندي مقدمة برنامج “لسة فاكر” المذاع على إذاعة “نجوم FM” قائلة: “ولا دكتور رضي يعملهالي وقالولي الناس بتيجيلنا علشان يعملوا مناخيرهم زيك” منوهة أن المخرج أشرف فهمي قال في حوار له إن أحلى “بروفيل” كان للفنانة صفاء أبو السعود.

نرشح لك: ماذا قالت صفاء أبو السعود عن طفولتها؟

في سياق آخر قالت “أبو السعود” إن أول أجر لها كان 50 قرشًا من الإذاعة، موضحة أن حياتها بلا أسرار وأنه لا يوجد شئ تخفيه عن الجمهور وبررت ذلك قائلة: “اللي يشتغل مع الأطفال لازم يكون شخصيته واضحة وكتاب مفتوح وإلا الطفل ميصدقهوش”.

كما تطرقت أبو السعود إلى السوشيال ميديا مؤكدة أنها لغة العصر ويجب أن نتواكب معها موضحة أنها تهتم بها إلى حد كبير، خاصة حينما يخرج لها عمل فتحب أن تستطلع آراء الجماهير، لكنها لا تحب المواقع التي تفبرك الأخبار واصفة تلك المواقع بـ “الحاجة البايخة الوحيدة” في السوشيال ميديا.

وحول الشائعات التي انتشرت حولها تابعت صفاء موضحة أن بعض الأخبار كانت صحيحة وبعضها خاطئة وأكدت أنها بالفعل عُرض عليها تقديم برنامج في التليفزيون المصري لكنها رفضته لتكرار الفكرة، كما أوضحت أنها حزنت على وفاة الفنان الكبير محمود عبد العزيز وكانت تقول له دائما “إنت هتبقى من أهم 3 نجوم في مصر”.

وعن مواكبة الأعمال الجديدة أكدت صفاء أبو السعود أنها المسؤولة عن وضع قائمة الأعمال الدرامية والسينمائية في قنوات الـ ART فكان لابد من متابعة السوق ومعرفة كل ماهو جديد منوهة أنها لا تنفرد برأيها لكنها تستمع للآخرين لوضع خريطة جيدة للمشاهدين.

وحول الأعمال التي أعجبتها مؤخرًا أشادت بمسلسلي “جراند أوتيل” و “لأعلى سعر”، مؤكدة أن تكدس رمضان بالأعمال يظلم أعمالا أخرى لكنها تظهر فيما بعد إن كانت جيدة.

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق