أضواء

سبب لجوء لطيفة للمحاكم التونسية

نرمين حلمي

لجأت الفنانة التونسية لطيفة للقضاء التونسي، بسبب ما حدث من قِبل الإعلاميين التونسيين لطفي عماري وشكيب درويش تجاهها؛ عقب إساءتهم إليها إعلاميًا.

نرشح لك: فيلم “أخضر يابس” تجارياً في تونس

نشرت “لطيفة” عدة تدوينات بشأن ذلك الموضوع، من خلال الصفحة الرسمية الخاصة بها، على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، موضحة موقفها إزاء هذا الأمر، والإجراءات القانونية التي ستتبعها جراء هذا الموقف.

استهلت “لطيفة” ما نشرته، كاتبة: ” لطفى العماري، أفضل أن لا أرد عليك، أنت ومَن شاطرك الرأي من جهل المعرفة، سأظل أذكر فضل العظيم الشيخ زايد رحمة الله عليا، لان دعمه بعد ما غنيت ١٠ قصايد من كلماته، مكنني من الدراسة في مصر، لستم أنتم مَن تتكلمون على صوت لطيفه وإصرارها وتعبها ونجاحها، انا لا أنكر الجميل ولا تعنيني آرائكم المضللة”.

واختتمت “لطيفة” رسالتها لهم، قائلة: “رد مختصر مني لكم، لطفى العماري، وشكيب لا أعرف بقية اسمه، ولكن هذه المرة الإجراء سيكون في القضاء التونسي.”

وكان الإعلاميان التونسيان، لطفي عماري وشكيب درويش، اعترضا على اعتراف “لطيفة” بفضل رئيس دولة الإمارات الشيخ زايد آل نهيان عليها، حيث قال “العماري” في حلقة برنامج “كلام الناس”، والذي يُعرض عبر قناة “الحوار” التونسية، إن الفنان لا بدّ أن يشكر ربه الذي أعطاه صوته، وأن لطيفة صوت صغير لا يمثل دولة تونس، ولم تفعل شيئاً لتونس.

الوسوم
إغلاق
إغلاق