أضواء

نجوم دخلوا السجن (4).. غادة إبراهيم قضية “هاند ميد”

إسراء إبراهيم

في حياة كثير من الفنانين العديد من قصص الدراما، سواء في قصص الحب، الحياة، الوفاة، أو حتى تعرض البعض للدخول إلى السجن، سواء كان بسبب المخدرات، أو قضايا أخلاقية، أو سياسية وغيرها، وفي سلسلة “نجوم دخلوا السجن” يستعرض “إعلام دوت أورج” أبرزهم.

الجدل الذي أثارته حولها بعد اتهامها في قضية مخلة بالآداب، لم يكن الأول من نوعه حيث إنه دائمًا ما يلاحق الفنانة غادة إبراهيم وليس بسبب نجاح أعمالها الفنية وإنما لتصريحاتها أو ملابسها المثيرة لسخرية “السوشيال ميديا” دائمًا.

نرشح لك: نجوم دخلوا السجن (3).. طارق النهري المشاغب السياسي

ألقت مباحث الآداب القبض على الفنانة غادة إبراهيم فبراير 2016؛ وذلك على خلفية القبض على مجموعة من الفتيات في أوضاع مخلة بالآداب داخل مجموعة من الشقق التي تمتلكها “إبراهيم”؛ وواجهت غادة عدة اتهامات من بينها تسهيل الدعارة، وإدارة 4 شقق في القيام بأعمال منافية للآداب في منطقة المعادي.

قضت محكمة جنح مستأنف دار السلام في بادئ الأمر؛ برئاسة المستشار مراد عبد الحي مارس 2016؛ ببراءة الممثلة غادة إبراهيم من كل التهم المنسوبة إليها بتسهيل الدعارة.

أعقب ذلك ظهور غادة في برنامج “انفراد” مع سعيد حساسين، على قناة “العاصمة” خلال نفس الشهر؛ للدفاع وتبرئة نفسها وإسقاط التهمة عنها في أعين الجماهير؛ وخلال اللقاء اتهمت “إبراهيم” إحدى الفنانات بتدبير المكيدة لها لتشويه سمعتها بسبب خلاف بينهما؛ واتجهت التوقعات وقتها إلى أنها تقصد الفنانة إلهام شاهين.

خلال الحلقة جاءت مكالمات هاتفية للفنانة غادة إبراهيم؛ تحمل كثيرًا من الانتقادات الحادة وشديدة اللهجة التي وجهها الجمهور لها؛ وعلى خلفية ذلك انهارت الفنانة أثناء الحلقة وسقطت على الأرض مغشيًا عليها.

استأنفت النيابة العامة لدار السلام قرار محكمة أول درجة ببراءة “إبراهيم” من التهم الموجهة إليها بتسهيل الدعارة وإدارة شقق لممارسة الأعمال المنافية للآداب؛ وقضت محكمة جنح مستأنف دار السلام بقبول الاستئناف، وعدلت المحكمة الحكم بحبس “إبراهيم” ومعها 4 متهمين آخرين بالسجن مدة 3 سنوات مع الشغل والنفاذ؛ ووضعتهم تحت المراقبة مدة مماثلة وتغريمها 300 جنيه، ولكن غادة قامت بتقديم معارضة استئنافية على الحكم الصادر بحقها.

قبلت محكمة جنح مستأنف السلام المعارضة الاستئنافية للفنانة، على حكم حبسها 3 سنوات فى الاتهام الموجه لها بإدارة شقة لممارسة الأعمال المنافية للآداب، وتم تخفيف العقوبة لتصبح سنة واحدة.

أعقب ذلك تقديم غادة إبراهيم استشكالًا لوقف حكم حبسها عامًا في الاتهام الذي لحق بها؛ وقضت محكمة جنح مستأنف دار السلام برئاسة المستشار وليد عبد الباقي، المنعقدة بمجمع محاكم جنوب القاهرة بالسيدة زينب، برفض الاستشكال؛ وتم تأييد حكم الحبس.

امتثلت الفنانة غادة إبراهيم لقضاء عقوبتها في سجن القناطر للنساء؛ وخرجت من السجن منذ شهور قليلة؛ وذلك بعد قضائها ثلاثة أرباع مدة العقوبة المقررة لحسن السير والسلوك.

وعلى الرغم من قضاء غادة إبراهيم للعقوبة وخروجها من السجن؛ إلا أنها لجأت للمحامي الخاص بها بعد خروجها لرفع دعوى لإعادة إجراءات محاكمتها؛ وذلك كإصرارٍ منها لإسقاط الحكم الصادر بحقها في إدانتها بتسهيل الدعارة، وذلك حسب موقع مجلة “لها”.

الجديد بالذكر أن الفنانة غادة إبراهيم لم تشترك في أي عمل فني منذ خروجها من السجن منذ عدة أشهر، وهي من مواليد الإسكندرية عام 1972؛ لأب مصري وجدة مغربية لوالدها، وأم مصرية وجدة تركية لوالدتها؛ درست الباليه في المدرسة الإيطالية؛ تعلمت العزف على آلة البيانو في معهد الموسيقى “الكونسر فتوار”؛ ودرست العزف على العود في بيت العود مع عازف العود العراقي نصير شمة.

بدأت حياتها الفنية من خلال الإعلانات، شاركت لأول مرة في فيلم “طأطأ وريكا وكاظم بيه” عام 1995؛ وفيلم “قشر البندق” في نفس العام؛ شاركت فيما يقرب من 60 عملًا فنيًا من بينها مسلسلات مثل “ابن موت، ابن الأرندلي، الهارب، أسمهان، الصفعة، النار والطين، منتهى العشق، اغتيال شمس، العصيان، العطار والسبع بنات” وأفلام مثل “بونو بونو، يوم ما تقابلنا، يمين طلاق”.

حصلت على العديد من الجوائز الفنية من بينها أحسن ممثلة دور ثاني من مهرجان إسكندرية عن دورها “نوارة” في فيلم “حبيبتي من تكون” إخراج يوسف فرنسيس؛ وجائزة التمثيل من مهرجان “art” عن دور “ماري منصور” في مسلسل أسمهان؛ تم تكريمها من الأميرة سناء عاصم ابنة عم الملك عبد الله عاهل الأردن عن الأعمال الخيرية التي شاركت فيها في العاصمة الأردنية عمان.

الوسوم
إغلاق
إغلاق