شاهد

الشرط الوحيد في ورقة طلاق نادية الجندي وعماد حمدي

قالت الفنانة نادية الجندي ، إن الطلب الوحيد الذي كتبته في ورقة طلاقها من الفنان عماد حمدي، هو حقها في حضانة ابنها، حيث إنها لن تتمكن من أن يبتعد عنها، لافتة إلى أنها لم تطلب منه أية أموال أو متعلقات أخرى.

أكدت “الجندي” خلال حوارها مع الإعلامية سمر يسري، في حلقة مساء اليوم الجمعة، من برنامج “أنا وأنا”، المُذاع عبر فضائية “ON E”، على أنها ربطتها علاقة جيدة وطيبة بعماد حمدي، إلى نهاية حياته، نافية كل ما تردد عن أنها أخذت أمواله في نهاية حياته.

روت الفنانة أنها تزوجت الفنان حمدي وهي لم تبلغ 15 عامًا، لأنها أحبته، ليس لمصلحة ولا غير ذلك مما يُقال عنها، مضيفة أنه كان قدوتها الفنية، حيث كان هو فتى أحلامها من الفنانين، مثلها مثل أي فتاة في عمرها.

أكدت أنها لم تتخلَ أبدًا عنه حتى آخر لحظات حياته، بالرغم من أنها عاشت أيام صعبة جدًا في حياتها معه، حيث أن طبعه كان صعبًا وكان يريد أن يمنعها من التمثيل، لذلك كانا يختلفان دائمًا، لافتة إلى أنها استفادت كثيرًا من زواجها منه حيث أخذت منه صفات الالتزام والجد والاجتهاد، مضيفة: “أحلى حاجة أخدتها منه ابني”، مشيرة إلى أنها تحملت تلك الحياة من أجل ابنها، فلم تكن تريد أن يتربى وسط أبوين منفصلين.

نرشح لك: نادية الجندي: “حياتي مع عماد حمدي كانت صعبة”

لفتت إلى أن والديها لم يوافقا بسهولة على زواجهما، بسبب فارق السن الكبير بينهما، إلا أنهما خضعا لرغبتها بعد عامٍ من التمسك به، مردفة: “كنت صغيرة جدًا وقعد يغازلني وقت التصوير، وماما كانت بتيجي معايا التصوير، فكنت مبهورة ان عماد حمدي بيحبني”.

قالت إنها تمسكت بإنتاج فيلم “بمبة كشر”، عندما حصلت على بطولته، بعدما كان من المقرر أن تصوره الفنانة نادية لطفي، مضيفة أن عماد حمدي رفض تمامًا ذلك، وقال لها: “إنتي اتجننتي”، لكنها أصرت على ذلك ومرت على شركات إنتاج لكنها لم توافق، فذهب ليوسف السباعي وزير الثقافة وقتها، فشرط عليها أن يُكتب عليه: “أفلام عماد حمدي”، كي لا تهاجم الوزارة بأنها أعطت أموالًا لممثلة ناشئة ليس لها أفلامًا كبيرة.

نفت تمامًا كافة الشائعات التي تم تداولها، عن أنها استغلته لنجوميتها، وكذلك خسر كل أمواله بسبب “بمبة كشر”، مؤكدة أنها كانت على علاقة جيدة به حتى بعد زواجها بعد طلاقها منه، وقالت إنها كانت دائمًا تزوره، في منزله، وترسل له خادماتها.

هددت “الجندي” برفع قضية على نادر حماد حمدي، نجل طليقها، بأنها سترفع قضية عليه لاتهامه لها بأنها حصلت على كافة أمواله، وتركته بلا مال بعد الطلاق، مؤكدة أنه السبب وراء تشويه سمعتها أمام الناس، وكل الأخبار الكاذبة هو مصدرها.

استطردت أن بعد طلاقها من عماد حمدي كان لديها منه ابن، فكانت شقة الزوجية قانونًا من حقها، مثلما فعل “حمدي” مع والدة نادر أيضًا، مضيفة أن الفنان الراحل كان يقتن في شقة في المهندسين، وبعد وفاته لم تطالب هي وابنها بحقه فيها.

الوسوم
إغلاق
إغلاق