شاهد

قصة تحول دعاء فاروق من مضيفة طيران لـ مذيعة

قالت الإعلامية دعاء فاروق، إنها ترى الشيخ صالح كامل، صاحب قنوات “art” رائدًا في مجال الإعلام، فهو أول من افتتح القنوات المتخصصة، والقنوات الرياضية، وأول من سمح بظهور المذيعات المحجبات في قنواته، لتسير بعده “الجزيرة” على نهجه، مؤكدة: “كان صاحب رؤية في مجال الإعلام”.

كشفت “فاروق” في لقائها مع الإعلامية دعاء صلاح، في برنامجها “مع دودي” المُذاع مساء اليوم الخميس على قناة “النهار”، أنها أصبحت مذيعة بالصدفة البحتة فبعد تخرجها مباشرة من كلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية بجامعة طنطا، عملت كمضيفة أرضية في المطار، وبعدها في المبيعات لدى إحدى الشركات الكبرى، ووجدت أن عملها يعتمد على كيفية تعاملها مع الجمهور، لافتة إلى أنها أرادت بعدها العمل كمقدمة برامج، واتصلت بقناة “art” التي حصلت على رقمها من الدليل، لأنها كانت ترى أنها لا تستطيع الالتحاق بالتلفزيون المصري لاعتقادها وقتها أنه لا يعمل به غير من يملك واسطة، وبعد هذه المكالمة بثلاثة أشهر جاءت إلى القاهرة لتقديم سيرتها الشخصية، وبالصدفة وجدت أنه يوم اختبار لاختيار مذيعين القناة، فتقدمت وتم اختيارها بالفعل من وسط 300 متقدم لتقدم في البداية برنامج منوعات.

ذكرت دعاء فاروق أن حجابها لا يشكل عائقًا أمام تقديمها أي برنامج فالمهم المحتوى الذى تقدمه وليس ما ترتديه، مضيفة أن الشكل والمظهر مهم بالطبع لكن المشاهد لا يتوقف عنده أكثر من دقيقتين ليبحث بعدها عن محتوى البرنامج، ولهذا يجب أن يحرص المذيع على تطوير نفسه، مؤكدة أنها لم تخف من ارتدائها الحجاب بعدما استمرت في العمل بدونه 4 سنوات لثقتها في رؤية الشيخ صالح كامل، صاحب قنوات “art”، وقتها حتى أنه أعادها لتقديم برنامج المنوعات التي كانت تقدمه بعد توقفها لحلقتين عقب قرارها بارتداء الحجاب، واستمرت في تقديمه بطبيعتها دون أي تكلف، كما تقدم البرامج الدينية والاجتماعية بنفس الطريقة ليشعر المشاهد أنها طبيعية لافتة إلى أن المتفرج يشعر بالمذيع المتملق.

يذاع برنامج “مع دودي” على قناة “النهار”، يوم الخميس في تمام الساعة السادسة مساءً، والجمعة في الخامسة والنصف مساءً، وتقدمه الإعلامية دعاء صلاح.

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق