حدث بالفعل

القوات المسلحة تنعي المخرج محمد راضي

نعت القوات المسلحة المخرج محمد راضي، الذي وافته المنية أمس الأربعاء بعد صراعٍ مع المرض عن عمر ناهز 78 عامًا، وأدى العشرات صلاة الجنازة على المخرج الراحل في مسجد السلام بمدينة نصر، اليوم الخميس.

وقال المتحدث العسكري للقوات المسلحة، عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “وداعاً محمد راضى صاحب ثلاثية أكتوبر، مبدع وطنى بدرجة مقاتل.. تنعي القوات المسلحة ببالغ الحزن والأسى فقيد الوطن الفنان والمخرج السينمائي الفنان المبدع محمد راضى كواحد من رجال الوطن الذين نالوا شرف تسجيل العبور مع القوات المسلحة فى معركة الكرامة والشرف فى السادس من أكتوبر 73 المجيد”.

تابع: “لن ننسى دور الفقيد فى السينما الحربية، وأيضا أسلوبه فى معالجاته الدرامية لحالات المقاتلين والمواقف الإجتماعية والإنسانية فى “أبناء الصمت” و”العمر لحظة” ورائعته “حائط البطولات “التى أتم بها ثلاثيته عن أكتوبر ليعبر بها كفنان وطنى صادق أروع بطولات الفداء من أجل الوطن”.

اختتم: “ندعو له بالرحمة والمغفرة ولأسرته بالصبر والسلوان، ونتقدم بعميق التقدير لإسم الفقيد ونثمن أعماله الرائعة طوال خمسون عاماً هى عمر مشواره الفني التى ستكون نبراسًا ونموذجًا يقتدى به من بعده استكمالًا على درب الفن الوطنى الصادق”.

محمد راضي مخرج ومنتج مصري، ولد فى محافظة الغربية 1939، وتخرج فى كلية الحقوق 1962 قبل أن يحصل على بكالوريوس المعهد العالي للسينما عام 1964.

بدأ راضي مسيرته بالعمل فى التلفزيون مقدمًا لعدد من الأفلام التسجيلية قبل أن يقدم فيلمين روائيين قصيرين بعنوان الفراشة والمقيدون للخلف، وقدم أفلام سينمائية مختلفة مثل الحاجز 1969 والأبرياء عام 1971 وأنا وابنتي والحب 1972.

أخرج عام 1985 فيلم “الإنس والجن” للفنان عادل إمام والذي قدم فيه تجربة جديدة لفيلم رعب مصري، وكان آخر أعماله المسلسل التليفزيوني “الكومي” عام 2001.

الوسوم

إعلام.أورج

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق