حدث بالفعل

لاعب كرة قدم يصبح رئيسًا في إفريقيا

فاز نجم كرة القدم السابق جورج ويا، بانتخابات الرئاسة في ليبيريا، عقب ترشحه للمرة الثانية في الانتخابات، والتي بدأت أمس بمشاركة 3 مرشحين، بعد تنازل رئيسة البلاد إيلين جونسون، عن الحكم التي تحكم ليبيريا منذ 12 عامًا.

وفاز “ويا” الذي يتزعم ائتلاف المعارضة الرئيسي في ليبيريا المسمى ”الائتلاف من أجل التغيير الديمقراطي” على منافسه نائب رئيسة ليبيريا السابقة جوزيف بواكاي.

“ويا” كان النجم الليبيري الأبرز في التسعينيات، وكان أحد اللاعبين الكبار في قارة إفريقيا، ونجح وتألق بشكل لافت في عدد من الأندية على مستوى العالم.
وولد ويا في 1 أكتوبر 1966، بمدينة مونروفيا، وكان يعمل قبل احترافه كرة القدم كتقني في شركة الاتصالات الليبيرية، واستهل مشواره في الملاعب بفريق ينك سرفايفر الليبيري، قبل أن ينتقل إلى عدة أندية بليبيريا ثم انتقل إلى فريق “تونيري ياوندي” الكاميروني.

ولعب ويا لأندية مانشستر سيتي، وتشيلسي الإنجليزيين، وباريس سان جيرمان وموناكو الفرنسيين.

وحصل الرئيس الليبري الجديد على جائزة أفضل لاعب كرة قدم في العالم، وأفضل لاعب في أوروبا، وأفضل لاعب في إفريقيا، ليصبح اللاعب الوحيد في العالم الذي يمتلك الألقاب الثلاثة.

الوسوم
إغلاق