وجوه

نهايات مأساوية (8).. مجدي وهبة قتلته المخدرات

رباب طلعت

خلال سنوات نجوميتهم، جسدوا قصصًا فنية، لم يتخيلوا أن ترقى قصة موتهم أن تكون واحدةً منهم، فالنهايات المأساوية التي واجهها عدد من نجوم الفن، من قتل وفقر وغربة، يمكن أن تتجسد في أفلام سينمائية أو مسلسلات تلفزيونية، يرصد “إعلام دوت أورج” أبرزها.

نرشح لك- نهايات مأساوية (7).. حكمت فهمي سجنها الإنجليز وماتت في الكنيسة

جرعة زائدة من المخدرات، تسببت في هبوط حاد بالدورة الدموية، وأنهت حياة مؤدي دور ضابط مكافحة المخدرات، مجدي وهبة، عن عمر ناهز الـ46 عامًا، في قرية المشربية السياحية، بالغردقة، بحسب ما نقلته الصحف وقتها عن التقرير الطبي المشخص لسبب الوفاة، بالرغم من إنكار أسرته.

نرشح لك- نهايات مأساوية (6).. عبد الفتاح القصري مات تحت السلم

في عام 1983، تمكنت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، من ضبط مجدي متولي وهبة، الشهير بـ”مجدي وهبة”، الفنان الذي وصل للعالمية، وكتبت عنه الصحف الأجنبية أنه النجم الذي لو أتيحت له الفرصة، سيغطي على نجومهم، متلبسا بحيازة قطعة من المخدرات، و5 جرامات من الأفيون و15 جراما من البودرة ومعها جنيه ورق ملفوف على شكل أنبوب لاستعماله في الاستنشاق، داخل جيب ملابسه، بعد تفتيش سيارته الملاكي أثناء سيره في شارع العروبة، وأصدرت النيابة العامة قرارًا بحبسه، 70 يومًا احتياطيًا على ذمة التحقيق، حتى برأته محكمة جنايات القاهرة، لبطلان إجراءات الضبط والتفتيش والتسجيل، كما حدث في قضيته السابقة مع الفنانين سيد زيان وأحمد الكحلاوي والفنانة الناشئة سالي، بعد القبض عليهم في منزل “الكحلاوي”.

نرشح لك- نهايات مأساوية (5).. كاميليا ماتت ليحيا أنيس منصور

بالرغم من إنكار “وهبة” لتعاطيه المخدرات، خلال أقواله التي أدلى بها في قضيته الأخيرة، وتأكيده على أن ما ضُبط معه كان للتسخين في أحد بروفات إحدى مسرحياته، إلا أن الشائعات لحقته إلى وفاته عام 1990، في إحدى الغرف في قرية المشربية السياحية بالغردقة، التي توفي فيها بعد وصوله إليها بيومين فقط، لتكتب الصحف أنه توفي بجرعة مخدرات زائدة حسبما جاء في تقرير الطب الشرعي، وهو ما أنكرته شقيقته فريدة وهبة، أثناء حديث لها في برنامج “لقاء الذكريات”.

نرشح لك– نهايات مأساوية (4).. عمر خورشيد قتلته السياسة

نفت “فريدة” ما قيل عن شقيقها بأن المخدرات أودت بحياته، مؤكدة أنه كان يعاني من مرض في القلب، أخفاه عن الجميع، حتى هي، كي لا يعرف المخرجون والمنتجون ذلك، فيستثنوه من أداء أدواره التي يغلب عليها الحركة والمغامرة، وتحتاج إلى كامل صحته، إلا أنها لمحت في يده كيسا من الأدوية، أثناء حديثه مع الكاتب مصطفى أمين، الذي كان يشرح له وقتها حالته الصحية، فاضطر لكشف الحقيقة لها، وسافر إلى الغردقة، ونسي أدويته في القاهرة، ما تسبب لوفاته بسبب الإجهاد، وعدم توفر الدواء لإنقاذه.

نرشح لك- نهايات مأساوية (3).. ميمي شكيب سقطت من البلكونة

لم تكن نهاية “وهبة” الذي رشحه أحد المخرجين الإيطاليين لبطولة فيلم “شاهين”، والذي لمع اسمه عالميًا بعده، هي النهاية المتوقعة للفنان الذي غلبت عليه ملامح التدين، التي كان أوجها عام 1981، حيث أنتج وقتها مسلسل “الكعبة”، وعُرف عنه الالتزام الأخلاقي، والثقافة العالية، خاصة لتخصصه في علم النفس، الذي درسه في كلية الآداب التي تخرج منها عام 1986، بعد انتهائه من الدراسة في المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1967.

نرشح لك- نهايات مأساوية (2).. سيد درويش الحشيش أم الإنجليز؟

ولد “وهبة” عام 1944، في بني سويف، وفشل في الحصول على فرصة للتمثيل في بداية حياته، تزامنًا مع الظروف الاقتصادية الصعبة التي مرت بها مصر بعد النكسة، ما دفعه للتفكير في الهجرة، إلا أن الصدفة وضعته في طريق المخرج نور الدمرداش، الذي أوكل إليه دورًا جديدًا في فيلمه “البقية تأتي”، لملائمة ملامحه للشخصية، ليدخل للفن ويخلف وراءه 70 فيلمًا أبرزهم “ثرثرة فوق النيل”، و”حنفي الأبهة”، وعدد من المسلسلات والمسرحيات، وتزوج من ابنة عم الملكة ناريمان، ملكة مصر السابقة، وأنجب منها فتاة وحيدة، وتوفي عن عمر ناهز الـ46 عامًا.

نرشح لك- نهايات مأساوية (1).. وداد حمدي قتلها الريجيسير

الوسوم
إغلاق
إغلاق