حدث بالفعل

رشا نبيل: الطب الشرعي هو الفيصل في واقعة مجدي مكين

وليد سمير

قالت الإعلامية رشا نبيل، إن هناك مواطن مصري يدعى مجدي مكين، توفي منذ عدة أيام، داخل قسم شرطة الأميرية، وإن قسم الشرطة أبلغ أهله باستلام جثته من مستشفى الأميرية، وإن اسرة “مكين” اتهمت نقيب بقسم شرطة الأميرية بتعذيبه، بسبب شجار نشب بينهما.

أشارت “نبيل” خلال حلقة مساء اليوم الجمعة من برنامج “كلام تاني” الذي يبث على قناة “دريم”، إلى أنها تواصلت مع كافة الأطراف المعنية لمعرفة السبب الحقيقي لوفاة مجدي مكين، وأنها علمت من مصادر أمنية رفيعة داخل وزارة الداخلية، أن اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية، فور علمه بالواقعة، أمر بإحالة ذلك الضابط للتحقيق معه، لمعرفة ملابسات ذلك الحادث.

أوضحت “نبيل” أن النيابة العامة، قامت بفتح تحقيق في تلك الواقعة، وأمرت بتشريح جثة مجدي مكين، لافتة إلى أن الطب الشرعي هو الذي سيفصل في هذه القضية، وسيكشف عما إذا كان “مكين” توفي نتيجة تعرضه للتعذيب أم لا.

نوهت إلى أنه إذا أثبتت التحقيقات، أن مكين تم تعذيبه بالفعل داخل قسم شرطة الأميرية، فإن تلك تعد جريمة كبيرة في حق ذلك المواطن المصري، حتى يتم محاسبة المذنبين فيها.

أكدت مقدمة برنامج “كلام تاني”، أن التجاوزات الفردية التي تحدث أحيانا من بعض ضباط الشرطة، لا تمثل جميع الضباط المصريين، ولا تقلل من دورهم الوطني الكبير، الذي يشهد له الجميع، لكن عندما يحدث تجاوز، لابد من إعلاء القانون، ومحاسبة أي مذنب مهما كان منصبه.

جدير بالذكر أن مجدي مكين، هو أحد المواطنين المقيمين بمنطقة القصيرين بالزاوية الحمراء شمال القاهرة، وهو صاحب عربة “كرو”، وعمره 51 عام، وتوفي منذ ثلاثة أيام داخل مركز شرطة الأميرية، ولم تسفر التحقيقات حتى الأن، عن الأسباب الحقيقية لمقتله.

الوسوم

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق