رؤية

أحمد فتح الله يكتب : أينشتاين في مقر عملي‎

جميلة مهنة الصحافة، واجمل ما فيها هو الخبرات الحياتية التي أقابلها فيها، كمسئول عن قسم الفضائيات في واحد من أهم المواقع المصرية اتعامل يومياً مع فريق كبير من الشباب، ارى فيهم كل الحماس والمسئولية والموهبة، وهناك مقولات شهيرة لعالم الفيزياء الألماني الشهير ألبرت أينشتاين، يمكن اعتبارها ميثاق عمل غير مكتوب داخل مقر عملي.

هناك مقولة عبقرية، لأينشتاين، تختصر النجاح والتميز في العمل، حيث يقول الرجل الذي غير نظرتنا للكون فى أواخر القرن العشرين بعد أن طرح نظريته الشهيرة (النسبية) وله إنجازات أخرى كثيرة ، أن “كل ما هو عظيم وملهم صنعه إنسان عَمِلَ بحرية”، أحب جداً هذه المقولة، فكلما كانت مساحة الحرية كبيرة كلما نجح الناس وقدموا أجمل ما لديهم، ومع فريق عملي لا نضع حدودا للإبداع، نعمل بمنطق نريد ان نقدم للناس صحافة مهنية إلى حد كبير وفي نفس الوقت تعرف القارئ ما يدور في عالم السوشيل ميديا وعلى القنوات الفضائية المختلفة.

يقول اينشتاين ايضاً “ما يهمني أكثر من الماضي هو المستقبل، حيث أني أنوي العيش فيه” وفي عملنا نطبق ما يقوله الرجل، نحلم بمستقبل مميز لنا ولمهنة الصحافة في نفس الوقت، لذلك نعمل بجد وحماس ومسئولية.

لألبرت اينشتاين جملة أخرى حيث يقول ” اثمن ما في العالم هو الحدس او الفكرة اللامعة” وكل الأفكار اللامعة التي تخرج من الفريق الذي اعمل معه سببها مهارات زملائي في القسم، كل فرد في فريق العمل لديه مهارات تميزه عن الاخرين، هناك من هو متحمس، ومن هو قارئ ومثقف، ومن لا تتوقف افكاره لتطوير العمل، ومن يتعامل مع الاخرين بانسانية شديدة، لا يعني هذا اننا نعيش في المدينة الفاضلة، بل على العكس نقابل في عملنا مشاكل عدة، وتواجهنا صعوبات، وعراقيل، نختلف احيانا، ونتفق كثيراً، هذه هي طبيعة الحياة.

ومثلما قال اينشتاين “لا تكافح من أجل النجاح، بل كافح من أجل القيمة” نحلم في العمل ان نقدم للناس قيمة حقيقية بعيداً عن فكرة الكتابة لمجرد الكتابة. تحية في بداية العام الجديد لكل زميل في مهنة صاحبة الجلالة.. الصحافة

اقـرأ أيضًـا:

أحمد فتح الله يكتب : ابحث عن شئ جميل في كل إنسان

أحمد فتح الله يكتب: لماذا لا تتعلم ريهام سعيد المهنية؟

أحمد فتح الله يكتب: كيف يتغلب الصحفي على صعوبات الحياة

أحمد فتح الله يكتب: ثقافة التحقق من المعلومات

أحمد فتح الله: الإعلام في رمضان جرعة زائدة من الترفيه

.

تابعونا عبر تويتر من هنا

تابعونا عبر الفيس بوك من هنا

كاتب

انطلق موقع إعلام دوت أورج نهاية نوفمبر 2014 ليكون أول نافذة إلكترونية متخصصة في متابعة شؤون سوق الميديا في مصر، ويركز الموقع على متابعة أخبار وكواليس القنوات المصرية أو تلك العاملة في مصر مع متابعة ما يهم القارئ المصري من أخبار القنوات العربية وغير العربية بجانب المحطات الإذاعية، وتمتد تغطية الموقع لتشمل القضايا المتعلقة بالصحافة المطبوعة والإلكترونية وكل ما يربط بين الصحافة والإعلام من جهة ومواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى.
إغلاق
إغلاق